محمد ريفي يفوز بلقب إكس فاكتور أرابيا

محمد ريفي يفوز بلقب إكس فاكتور أرابيا - The X Factor Arabia
محمد ريفي يفوز بلقب إكس فاكتور أرابيا

نشر في01:16 PM | 05/25/2013 |

فاز المشترك المغربي محمد ريفي من فريق حسين الجسمي بلقب إكس فاكتور أرابيا بعدما  وصل الى الحلقة النهائية مع زميله ابراهيم عبد العظيم من ليبيا ومنافسهما أدهم نابلسي من الأردن من فريق وائل كفوري وذلك بعد حصوله على أعلى نسبة تصويت من الجمهور مستحقّا بذلك اللقب اضافة الى توقيعه لعقد انتاج مع شركة سوني وشركة روتانا للصوتيات اضافة الى انه سيكون احد نجوم شركة بيبسي التي لم تكتف بمكافئة ريفي وحده على فوزه انما تمّ الإعلان خلال الأمسية عن مفاجئة اضافية من بيبسي للمشتركين الثلاثة الذين وصلوا الى النهائيات تتمثّل بمشاركتهم في برنامج لتنمية المواهب الفنّية الشابة.

وكان المدير التنفيذي لشركة بيبسي في الشرق الأوسط وافريقيا الأستاذ سعد عبد اللطيف قد صرّح ان الشركة متحمّسة لتقديم التهنئة للفائز في إكس فاكتور أرابيا والترحيب به ضمن عائلة بيبسي الموسيقية،مضيفا ان دور بيبسي كشريك لا يتوقّف هنا لذلك ستتابع الشركة المشتركين الثلاثة ليكملوا الزخم الكبير الذي عاشوه من خلال دعوتهم ليكونوا جزءا من مبادرة "صناعة نجوم بيبسي" الموسيقية التعليمية والتي من خلالها ستتمكّن بيبسي من مساعدة المواهب العربية الشابة لتحقيق احلامهم والتحرّك بعد "الإكس فاكتور" ليصبحوا فنانين مبدعين مع وظائف طويلة الأمد في صناعة الموسيقى.       

اما رحلة محمد ريفي في البرنامج فكانت أكثر من ناجحة جماهيريا رغم انتقادات اللجنة لحضور وادء ريفي في بعض الأحيان الاّ ان هذه الشخصية المثيرة للجدل استطاعت كسب التحدّي واكمال المشوار عن جدارة فمحمد لم يقف ولا مرّة في منطقة الخطر وحقّق الحلم ليرسم بفوزه ابتسامة لطالما تمنّاها على وجه الوالدة التي يعتبرها مصدر الهامه وقدوته الوحيدة فهي التي تعذّبت كثيرا بعد وفاة الوالد ليضطر ابن المغرب ان يترك مقاعد الدراسة باكرا ويبدأ العمل ليعيل العائلة.وفي سن السابعة والعشرين دفعته الحاجة الى اكتشاف نفسه في الغناء والتقديم الى الإكس فاكتور.محمد صمّم على الفوز وحقّق امنيته لتبقى لديه امنية امتلاك مطعمه الخاص يوما ليؤمّن لرفاقه في الوطن فرصة للعمل.

وكانت الحلقة الأخيرة قد إفتتحت بميدلي لمجموعة من اجمل الأغنيات التي قدّمها مشتركي البرنامج وليجتمع  مجددا على مسرح الإكس فاكتور المشتركين الثلاثة عشر ولتبدأ بعدها المنافسة مع محمد ريفي الذي اختار (الأسامي) ليغنيها مجددا في البرنامج ومن بعده قدّم أدهم الأغنية التي اعتبرها مدرّبه وائل كفوري من اجمل ما قدّم وليطلّ بعدهما ابراهيم بأغنية (يوم ليك يوم عليك) الذي قدّمها بأسلوبه الخاص وليقفل من بعد الأداء الأول للمشتركين باب التصويت ولتعلن النتيجة التي أخرجت أدهم من المنافسة وحصوله على المركز الثالث ولينتقل ريفي وابراهيم الى المرحلة الثانية والنهائية.

اما مرور النجمة العالمية ليونا لويس الأول في البرنامج فكان مميزا من خلال اغنية هادئة قدّمتها عزفا على البيانو لتتحدّث بعدها عن شعورها بالفرح للمشاركة في إكس فاكتور أرابيا مضيفة انها شعرت بالكثير من الحماس والحب وتحب الشرق الأوسط وخصوصا انها غنّت في دبي ولتختم الحديث عن نجاح جولتها في بريطانيا والمانيا.

اما التحدّي الأخير بين ابراهيم وريفي فقد افتتحه الأخير بأغنية (زحمة) التي لم يستطع فيها ريفي حبس دموعه ولتهنئه بعدها اللجنة على الإنتقال الى النهائيات وعلى حسّه الإنساني واحساسه العالي وصوته المميّز.ومن بعده قدّم الأسمر الهادي اغنية عراقية بعنوان (بياع الورد) ليستحق عليها تهنئة اللجنة لتميّزه وإبداعه بتأدية جميع الألوان الغنائية.

وقبل اعلان النتيجة أطلّت ليونا لويس مجددا بأغنيتها (BLEEDING LOVE) التي حطّمت الأرقام القياسية ليتفاعل معها الجمهور الحاضر تصفيقا وهتافا،لتتوجّه بعدها الى المشتركين وتنصحهم بالإجتهاد والمثابرة للنجاح ولتعلن عن بدء التحضير لألبومها الجديد.

وبعد ان اعلن عن انتهاء التصويت وقف ريفي وعبد العظيم جنبا الى جنب ليعلن باسل ألزارو فوز محمد ريفي بلقب إكس فاكتور أرابيا في موسمه الأول.    

وبهذا الفوز ينتهي الموسم الأول من الإكس فاكتور الذي إمتدّ على مدى عشرة اسابيع وعرض على اربع شاشات عربية ضخمة واستضاف كبار نجوم العالم العربي اضافة الى الفائز بلقب إكس فاكتور بريطانيا للعام 2012 وليكون الختام مسكا مع النجمة العالمية ليونا ليوس التي أشعلت مسرح البرنامج بحضورها الآثر وصوتها ذو الخامة النادرة والمميزة.

ومع لجنة تضمّ اربعة من كبار نجوم العالم العربي الذين أغنوا البرنامج بتجربتهم وحضورهم وملاحظاتهم ليتركوا بصمة جميلة على البرنامج انتهى الموسم الأول الناجح من إكس فاكتور أرابيا تاركا فراغا كبيرا يوميّ الخميس والجمعة على الشاشة وفي قلوب المشاهدين المخلصين واهل الإعلام الذين امتدحوا او انتقدوا البرنامج وفي كلتا الحالتين دليل على ان الإكس فاكتور نجح وتألّق وأثبت نفسه وبجدارة في صفوف البرامج الغنائية الشبابية واعدا الجمهور بموسم جديد اكثر تميّزا وتنوّعا.والى ذاك اللقاء القريب يسدل الستار وتطفئ انوار المسرح ليلمع في سماء الفن اسم نجم جديد إنطلق من الإكس فاكتور.... 

تواصل معنا عبر  - twitter: @xfactorarabia  - facebook/thexfactorarabia – youtube/thexfactorarabia

 

-إنتهى-

 

البرنامج من إبتكار "سيكو"المحدودة، وشارك بإنتاجه وتوزيعه حول العالم شركة "فريمنتل" ميديا المحدودة وحصلت شركة "فيوتشر" ميديا على حقوق البرنامج في الشرق الأوسط وشمال افريقيا.